“المواطنة الفاعلة” في الرابطة الثقافية

اطلقت جمعية النجم ورشة تدريبية تحت عنوان “المواطنة الفاعلة” في الرابطة الثقافية تهدف من خلالها الى إعداد ستة عشر متطوع كي يصبحو ميسري جلسات للتوعية من الإدمان الإلكتروني، وفي سبيل تحقيق القدرة على الإلمام بالموضوع من مختلف جوانبه خضع المتطوعون إلى دورة استمرت ثلاثة أيام مع المدربة الإقليمية منى حسونة التي ساعدت بدورها الطلاب على التعمق في عدة محاور معظمها تدور في فلك التعرف على الهوية مرورا” بالحوار وكيفية التعامل مع الآخرين ذات طبيعة وبيئة مختلفة، وقد أثنت على أهمية مفهوم المواطنة الفاعلة التي من خلالها سنسعى إلى تحقيق التغيير في المجتمع نحو الأفضل.
وكان لا بد من التطرق إلى الجانب الصحي لمخاطر الإدمان الإلكتروني مع المدرب ماهر عوض الذي شدد على جمالية الحياة عندما نتمكن من استخدام الإنترنيت بشكل معتدل وآثاره السلبية على صحة أجسادنا في حال قمنا بعكس ذلك كالإفراط في الاستخدام والوصول إلى حد الإدمان.
وبما أن الجانب النفسي مكمل للجانب الصحي فقد تم تناوله مع المدربة والمعالجة النفسية الدكتورة ناهد المصري التي قدمت معلومات قيمة عن أشكال وأنواع الإدمان الإلكتروني وتطرقت بشكل خاص إلى عرض مخاطره خصوصا على فئة المراهقين والمشاكل النفسية التي يؤدي إليها.
وفي خضم هذه الثقافة الواسعة كان لا بد من التعرف أكثر على وسائل التواصل الاجتماعي وما الهدف من استخدامها مع المدرب حسين زيد.
,اخيرا، كي يتمكن الطلاب من الإحاطة بالجانب القانوني للموضوع خضعوا لجلسة تدريبية قانونية من قبل المدربة هلا علاف التي بدورها تمكنت من الإجابة على مختلف التساؤلات المتعلقة بالقوانين ودورها في مواجهة الإدمان الإلكتروني،
إلى جانب المدرب خالد طنبوزة الذي ساعد على توضيح مخاطر الإدمان على المواقع الإباحية والنتائج السلبية الكارثية التي تؤدي إليها وعرض طرق لكيفية التعامل مع المدمن.
وبذلك فقد تمكن المتطوعون من إغناء حقيبتهم الثقافية بمعلومات نظرية وتطبيقية عن الموضوع المتناول.

شاهد أيضاً

فعاليات ذكرى النكبة في الرابطة الثقافية

برعاية معالي وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى وضمن احتفالية طرابلس عاصمة الثقافة العربية وبدعوة …