“حملة الإعتذار” تشارك “الأونروا” إحياء الذكرى 67 للنكبة

إحياءً للذكرى السابعة والستين لنكبة فلسطين شاركت “الحملة الدولية لمطالبة بريطانيا بالإعتذار عن وعد بلفور ” بالمعرض التراثي والثقافي الذي أقامته مدرسة الشهداء الإبتدائية والمتوسطة التابعة لوكالة “الأونروا” في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في لبنان، وذلك اليوم الإثنين 18/5/2015.
هذا وتمكن زوار جناح “الحملة” من إدارة المدرسة والمعلمين والطلاب والأهالي والمؤسسات والمجتمع المحلي من اكتساب معلومات إضافية حول عدم قانونية الإنتداب البريطاني على فلسطين “تسليم فلسطين للعصابات الصهيونية”، ووعد بلفور المشؤوم غير القانوني “وعد من لا يملك لمن لا يستحق”، والتعرف على الحملة وأهدافها وآليات التوقيع والإنضمام إليها سواءً إلكترونياً أو ورقياً..
الحملة الدولية لمطالبة بريطانيا بالإعتذار عن وعد بلفور
بيروت في 18/5/2015
هذا وقد انطلقت الحملة من خلال مؤتمر اكاديمي عقده مركز العودة الفلسطيني في لندن في كانون الاول 2012 تحت عنوان بريطانيا والارث الاستعماري في فلسطين، مدتها خمسة سنوات وتهدف الى جمع مليون توقيع لتقديمها للحكومة البريطانية في الذكرى المئوية لوعد بلفور في العام 2017 بهدف الضغط على الحكومة البريطانية للاعتذار من الشعب الفلسطيني على الظلم الذي تسببت فيه طوال مائة عام.

شاهد أيضاً

فعاليات ذكرى النكبة في الرابطة الثقافية

برعاية معالي وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى وضمن احتفالية طرابلس عاصمة الثقافة العربية وبدعوة …