فداء كمال شاتيلا زارت مؤسسات المؤتمر الشعبي اللبناني في طرابلس

زارت السيدة فداء شاتيلا كريمة الراحل الكبير الأخ المناضل كمال شاتيلا، مؤسسات المؤتمر الشعبي اللبناني في طرابلس على رأس وفد ضم ممثلة قيادة الاتحاد النسائي الوطني سمر دوغان، المحامية مهى شاتيلا وبديعة شاتيلا، وكان في الاستقبال مسؤول المؤتمر الشعبي اللبناني في طرابلس المحامي عبد الناصر المصري ومسؤول هيئة الإسعاف الشعبي حسام الشامي، المهندسة أنوار خليفة وعدد من الأخوات والأخوة.

زيارة مركز ابن سينا

المحطة الأولى للوفد كانت في مركز ابن سينا الصحي الاجتماعي التابع لهيئة الإسعاف الشعبي وجولة في أقسام المركز والاطلاع على خدماته وتقديماته وتوسعه، وكان لقاء مع فريق العمل والمرضى الذين أبدوا تقديرهم لدور المركز في تلبية حاجات الناس الطبية والدوائية.

جولة في طرابلس

والمحطة الثانية كانت جولة في أسواق طرابلس وبعض المواقع الأثرية بإشراف لجنة الٱثار والتراث في اتحاد الشباب الوطني.

زيارة اتحاد الشباب الوطني

أما المحطة الثالثة فكانت زيارة إلى مقر اتحاد الشباب الوطني ولقاء مع ممثلي إدارات مؤسسات المؤتمر الشعبي في طرابلس، حيث أفتتح اللقاء بفيلم موجز عن أنشطة العام ٢٠٢٣.

المصري
رحب المحامي عبد الناصر المصري ” بالأخت فداء كريمة الأخ المؤسس رحمه الله تعالى والوفد المرافق”، واكد على”الوفاء للأخ كمال شاتيلا وكل من رحلوا من القيادات الاتحادية ولمؤسسي فرع طرابلس الذين بنوا صروحاّ للخير والعمل الوطني والإنساني بعيداً عن المصالح الفئوية والحزبية، ولكل من ساهم في بناء القيادات الشبابية والنضالية على مساحة الوطن”.
وشدد” على أننا نسير على ما نشأنا عليه من قيم ومبادئ وأخلاقيات، ملتزمين نهج بناء المؤسسات النافعة، وهو الزرع الاستراتيجي الذي ينتج ثماراً كل حين، ٱملين من الله سبحانه وتعالى أن يكون في ميزان حسنات الأخ المؤسس ومن رحلوا من القادة وميزان حسنات من يسير على هذا الدرب”.

شاتيلا
والقت شاتيلا كلمة أكدت فيها” على تقدير والدها لفرع طرابلس ونشاطه وهو الذي كان يعبر عن ذلك أمام أفراد العائلة، وقد رأيت اليوم بأم عيني حجم الإنجازات والمؤسسات والتقديمات التي تقومون بها رغم قلة الإمكانات المادية، ولكن والحمد لله تملكون ارادات قوية ومنتجة، ونحن فرحون اليوم بزيارتكم في هذه المدينة الجميلة التي أنجبت أمثالكم من المناضلين الأوفياء الثابتين على الحق المدافعين عن الوطن وفلسطين والمقدسات”
وختمت ” كل التهاني لكم ونحن على يقين أنكم ستكملون المشوار بهمة وثبات تحت رعاية القيادة الجديدة للمؤتمر الشعبي التي أنتجتها إرادة المناضلين منذ أسابيع، وفقكم الله وسدد وخطاكم ونحن معا بإذن الله نسير على درب الوالد المؤسس مهتدين بمبادئ الايمان والوطنية والعروبة”.

دوغان
واكدت دوغان في كلمة على” تقديرها لما شاهدته من مؤسسات وإنجازات إنسانية وشبابية وكشفية كنا نتابعها دائما، ومن روح أخوية وعائلية تجمع المناضلين والمناضلات الذين وهبوا أنفسهم لخدمة الوطن والمواطن ساعين لتقديم المنافع والخير للناس في كل وقت وحين انطلاقا من إيمان راسخ بالله سبحانه وتعالى وبدور المؤسسة اتجاه شعبنا والوطن”.

حوار
وكان هناك حوار مع رؤساء وأعضاء إدارات المؤسسات في طرابلس حول مكانة الأخ المؤسس في نفوس المناضلين ودوره في بناء القيادات الاتحادية وفكره القومي العربي الجامع ونهجه في بناء المؤسسات، مع التأكيد “على الاستمرار في حمل الأمانة والتمسك بالرسالة مهما كانت الصعوبات والتحديات”.

شاهد أيضاً

اطلاق فعاليات طرابلس عاصمة عربية للثقافة، لسنة 2024

برعاية من دولة رئيس الوزراء اللبناني الاستاذ نجيب ميقاتي ، افتتحت فعاليات طرابلس عاصمة عربية …