جمعية العزم أعادت تأهيل قاعة العزاء في مقابر باب الرمل طرابلس

استكملت جمعية العزم والسعادة عملية تأهيل قاعة العزاء الوحيدة في مقابر باب الرمل في طرابلس، بعد حصول تشققات وتراجع واقعها البنيوي، وتولت الجمعية عملية إعادة التأهيل بايعاز مباشر من الرئيس نجيب ميقاتي ومتابعة ميدانية من السيد رياض علم الدين.

ولفت رئيس القسم الديني في دار الفتوى طرابلس الشيخ فراس بلوط الى “اهمية اعادة تأهيل هذا المرفق الهام والحيوي لما له من مكانة على المستويات المختلفة وخاصة على المستوى الديني”.
وشكر الشيخ بلوط “جمعية العزم والسعادة التي لها باع طويل في التنمية والانماء والأعمال المفيدة في مدينة طرابلس، وكذلك دورها الرائد في اعمال الخير المتعددة”، ونقل تحيات دار الفتوى الى “مسؤولي جمعية العزم والسعادة وخاصة دولة الرئيس نجيب ميقاتي، ونأمل ان تستمر هذه العطاءات بما ينعكس ايجابا على مختلف نواحي الحياة في مدينة طرابلس”.

شاهد أيضاً

حجازي في الرابطة الثقافية

لقاء حواري في الرابطة الثقافية مع الناشط والصحفي أحمد حجازي القادم من غز/ة الصامدة إلى …