لقاء الأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية في طرابلس وتحالف القوى الفلسطينية في الشمال

عقد لقاء الأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية في طرابلس وتحالف القوى الفلسطينية في الشمال إجتماعا في مقر الحزب السوري القومي الاجتماعي في الجميزات استهل الحاضرون الإجتماع بوقفة دقيقة صمت وتحية للشهداء القادة صالح العاروري ووسام الطويل، وكافة الشهداء الأبرار في محور المقاومة،وبعد التداول بالشؤون العامة أصدروا البيان التالي:
يدين لقاء الأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية في طرابلس وتحالف القوى الفلسطينية العدوان الإمبريالي الأمريكي-البريطاني-الصهيوني المدعوم من أنظمة الرجعية العربية على يمن الأحرار وشعبه الصامد الذي انتصر لغزة وفلسطين ومقــاومتها الباسلة، في مواجهة العدوان الصهيوني الفاشي وجرائم الإبادة الوحشية، والحصار المجرم المفروض على قطاع غزة.
يؤكد العدوان الأميركي- البريطاني على اليمن انحياز قوى الشر الإمبريالية والرجعية العربية لصالح أمن كيان الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، بذريعة انه يستهدف حماية الملاحة البحرية في باب المندب، رغم وضوح القرار اليمني القاضي بمنع إبحار السفن التجارية المتوجهة فقط الى موانئ الكيان الصهيوني عبر باب المندب حتى فك الحصار ووقف العدوان على المدنيين العزل ابناء شعبنا في غزة.
كما ثمن المجتمعون الموقف الرسمي للحكومة اللبنانية الذي أعلن رفضه أي تفاوض قبل وقف العدوان وفك الحصار المفروض على غزة،
في حين تستمر أنظمة الرجعية العربية بالتطبيع الذليل، بل وتشارك بالعدوان والحصار المجرم المفروض على غزة العزة والكرامة، كالفضيحة التي اشار اليها مندوب الكيان الصهيوني اثناء دفاعه أمام محكمة “العدل” الدولية، عن ان مصر هي التي تغلق معبر رفح فانكشف دور نظام العمالة والخيانة في مصر كامب دايفيد والسيسي في حصار غزة والاستمرار بمنع المساعدات عن الشعب الفلسطيني بإغلاق المعبر.
حيا المجتمعون موقف جنوب أفريقيا وكل أحرار العالم الداعم لقضية فلسطين المحتلة، كما أكدوا على استمرارية بذل الجهود المشتركة المساندة لغزة الصامدة والضفة المقاتلة وفلسطين ومقــاومتها البطلة
وحيا المجتمعون المقاومة الإسلامية اللبنانيةالباسلة التي يسطر شهدائها بدمائهم الزكية ملحمة اسطورية مشرفة مساندة لغزة ودفاعا عن لبنان وأمنه وسيادته والى سورية الصمود والى ابطال المقاومة في العراق الذين يكبدون العدو الأمري-صهيوني الخسائر الفادحة والغير مسبوقة والى اليمن العزيز وجيشه الوطني وشعبه الصامد والى الجمهورية الإسلامية في إيران الداعمة لصمود شعبنا ومقاومته دون قيد أو شرط.
ودعا المجتمعون شعبنا اللبناني والفلسطيني في الشمال الى دعم صمود أهلنا في كل فلسطين وتأييداً للمقاومة الباسلة في غزة والضفة،
واستنكاراً للعدوان الصهيوني المستمر وإجرامه ووحشيته،
وتلبية للدعوات العالمية للإضراب وتفعيل الاحتجاجات التضامنية، للمشاركة
في الإضراب العام والشامل في جميع القطاعات في لبنان، وذلك يوم الإثنين في ١٥ كانون الثاني ٢٠٢٤، بمناسبة مرور مئة يوم على العدوان الصهيوني على غزة.
المجد والخلود للشهداء والنصر حليف الشعوب المقاتلة

شاهد أيضاً

زيارة الوفاء” الرمزية الى مدافن الشهداء في طرابلس

عشية عيد الفطر المبارك قام وفد من فعاليات طرابلس بالمشاركة في زيارة الوفاء للشهداء في …