صرح سعادة النائب طه ناجي بما يلي

الاستنكار لم يعد يجدي نفعًا أمام هول الإجرام الذي يمارسه العدو الصهيوني في غزةَ والضفة وفي جنوب لبنان.. أين العقوبات الدولية الرادعة؟ أين الضمير العالمي و أين أحرار العالم؟ و أين مواقف الدول أصحاب القرار؟ وأين ما يسمونه بحقوق الانسان؟ فكأنها صارت عبارات بلا مدلول ولا مضمون.
إن ما حصل في مدينة النبطية وجنوب لبنان يوم أمس لهو تطور خطير يكشف النوايا الصهيونية الخبيثة ضدّ لبنان.
المطلوب قرارٌ حازم يقطع يد الإجرام ويحمي الآمنين.
رحم الله الشهداء ورزقنا نصرًا يدحر الأعداء ويُفرح القلوب.

شاهد أيضاً

السيد تكرم ملاك مقداد

بحضور نخبة من أهل المجتمع ،كرّمت صاحبة مؤسسة السوسن العالمية الدكتورة سوسن السيد أيقونة سيدات …