لقاء الدّفاع عن الديّن والفطرة والأسرة الرابع في الرابطة الثقافية

بدعوة من ديوان طرابلس الثّقافي اقيم اللقاء الرابع حول الدّفاع عن الديّن والفطرة والأسرة، على مسرح الرّابطة الثّقافية، في طرابلس بحضور حشد من الشخصيات وابناء المدينة
وكان ضيف اللقاء الأستاذ التّربوي الدكتور بسام الطّراس الذي اشاد بجهود الرابطة و الدّيوان وأثنى على خطواتهم الجبّارة في هذا الميدان.
ثم تناول النّقاط الآتية:
▪︎ الأمن الفكري والأسري والكوني والثّقافي والاجتماعي والاقتصادي… كلّه مردّه إلى مفهوم السّمع والطّاعة لأوامر الله عز وجل.
▪︎ الإنسانويّة فلسفة عميقة الجذور تعتمد على إفساد الإيمان وإثبات أن الإنسان هو سيد التّشريع ولا يليق به ان يرتبط بإله أو يخضع له.
▪︎ تعوّل الإنسانوية على العقل وحده والانفصال عن توجيه الوحي والتّعلّق بالحياة الدّنيا وحدها.
▪︎ الإنسانويّة كانت السّبب وراء ما وصل إليه الغرب من انحطاط ديني وفكري وأخلاقي.
▪︎ الإيمان الرّاسخ والسّمع والطّاعة للأوامر الرّبانيّة، وإعادة الدفء الأسري إلى العلاقات العائلية وأخذ كل منا دوره في الدّفاع والحماية حسب قدراته وإمكاناته وكفاءاته ومكانته، كلها من الأمور الضّرورية لحماية مجتمعاتنا من هذا الزّحف النّتن.
ثم ختم اللّقاء بتأكيده أن الشّذوذ ليس حرية شخصية بل يجب مواجهته، وأن المسلم لا بد أن يكون شامة في مجتمعه بدينه وسلوكه وهمّته

شاهد أيضاً

وقفة تضامنية بيوم الأسير ورفع للأعلام أمام نصب الأسير يحيى سكاف في المنية

نظمت لجنة أصدقاء عميد الأسرى في السجون الإسرائلية يحيى سكاف و الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين …