يوم الموسيقى العربية في الرابطة الثقافية طرابلس

بمناسبة يوم الموسيقى العربية الدولي وبدعوة من الرابطة الثقافية وبالتعاون مع المجمع العربي للموسيقى وجمعية الوفاق الثقافية اقيمت امسية موسيقية فنية شارك فيها فريق العود بقيادة الموسيقي ابراهيم رجب والفنان علاء المصري والفنان انطوني قسطة ورافقهم الموسيقيين ابراهيم رجب ، ايلي قسطة ومحمود العبد الله وذلك على مسرح الرابطة الثقافية في طرابلس بحضور شخصيات طرابلسية وشمالية ومتذوقي الفن والموسيقى
بداية الحفل بالنشيد الوطني اللبناني ثم كانت كلمة الهيئات المنظمة القتها ممثلة لبنان في المجمع العربي للموسيقى (جامعة الدول العربية ) الاستاذة منى زريق الصايغ تحدثت خلالها عن هذا اليوم وكيف صنف يوما عالميا للموسيقى ففي سنة 2009 عقد المجمع العربي للموسيقى (جامعة الدول العربية) مؤتمره العشرين في العاصمة الأردنية- عمان. وفي هذا المؤتمر اتخذ توصية قضت باعتبار يوم 28 آذار/ مارس من كل عام تاريخًا للاحتفال بيوم الموسيقى العربية تحت عنوان “يوم الموسيقى العربية الدولي”. وجاء هذا القرار بديلاً من توصية سبق للمجمع أن اتخذها. كان يحتفل بموجبها بما أطلق عليه في حينه يوم العود العالمي. أما التغيير من يوم للعود إلى يوم للموسيقى العربية فبهدف تغطية جميع جوانب الموسيقى بدلاً من آلة واحدة بعينها. وأما لماذا هذا التاريخ بالذات، فلأنه يصادف تاريخ افتتاح أول مؤتمر للموسيقى العربية من نوعه، وكان ذلك في القاهرة بتاريخ 28 آذار/ مارس سنة 1932.
ومنذ إقرار يوم الموسيقى العربية الدولي، درجنا في مدينة طرابلس بشمال لبنان على الاحتفال سنويًا بهذه الذكرى. وفي عام 2019 احتفلنا بمرور عشر سنوات على إقرار هذا اليوم.
ونظرًا لأهمية هذا اليوم والإيجابيات التي نتجت عنه من خلال الاحتفال به في لبنان، بعث المجمع العربي للموسيقى بكتاب إلى الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بتاريخ 18/11/2018 طلب فيه تفعيل هذا اليوم وتعميمه على مستوى العالم ككل. ومؤخرًا، وافق مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري في دورته العادية (151) تاريخ 6/3/2019 على الطلب فأعلن بموجب القرار رقم /8372/ يوم 28 آذار/ مارس من كل عام يومًا للاحتفال بالموسيقى العربية.
وفي الختام وباسم المجمع العربي للموسيقى أتوجه بالشكر الجزيل إلى الرابطة الثقافية ممثلة بشخص رئيسها الصحافي د. رامز الفري الذي سعى للعودة بالاحتفال بيوم الموسيقى العربية الدولي بعد التوقف القسري لمدة ثلاث سنوات.
كما أتوجه بالشكر إلى الفنان علاء المصري والفنان أنطوني قسطة وللموسيقيين الياس قسطة، إبراهيم رجب ومحمود العبدالله وكذلك شكر خاص لكل فرد من فريق العمل وإلى جميع من ساهم في إنجاح هذا النشاط.
ومن ثم بدأت الوصلات الموسيقية التي لاقت اعجاب وتقدير الحضور

شاهد أيضاً

اطلاق فعاليات طرابلس عاصمة عربية للثقافة، لسنة 2024

برعاية من دولة رئيس الوزراء اللبناني الاستاذ نجيب ميقاتي ، افتتحت فعاليات طرابلس عاصمة عربية …