الرئيسية / اخر الاخبار / امسية فنية فلسطينية على مسرح الرابطة الثقافية

امسية فنية فلسطينية على مسرح الرابطة الثقافية

إحياءً للذكرى الثالثة عشرة لاستشهاد القائد ياسر عرفات، وتحت عنوان “ياسر الثورة” أحيت فرقة عشاق الأقصى حفلاً فنيًّا وطنيًّا بدعوة من المكتب الحركي الكشفي في منطقة الشمال، وذلك على مسرح الرابطة الثقافية. وتقدم الحضور أمين سر حركة “فتح” في الشمال أبو جهاد فيّاض، ونائب رئيس “جمعية الكشافة الفلسطينية” في الشتات أمين سر المكتب الحركي الكشفي في لبنان خالد عوض، ورئيس “اتحاد الفنانين الفلسطينيين” في لبنان محمد الشولي، ورئيس “الرابطة الثقافية” الأستاذ رامز الفري، ممثل جمعية الوفاق الثقافية الاستاذ خالد الحجة وأعضاء قيادة حركة “فتح” في منطقة الشمال وأمناء سر شُعَبها التنظيمية، وقادة كشفيين، وهيئات وروابط وفعاليات وجماهير فلسطينية ولبنانية. وبدأ الحفل الذي قدَّمه القائد الكشفي علي مقدادي، بالوقوف دقيقة صمت لأرواح الشهداء والاستماع للنشيدَين الوطنيَّين اللبناني والفلسطيني. كلمة الحفل ألقاها خالد عوض فقال: ” اها القائد الرمز نفتقدك اليوم ونحن أحوجُ ما نكون فيه إلى حكمتك وقوة عزيمتك وإرادتك، نفتقدك اليوم والعالم ينهش بعضه بعضًا والنار تلتهم محيطنا، فأين آنت اليوم لتحمي أبناءك بكوفيّتك السمراء وتردع عنهم المتخاذلين المتآمرين على القضيّة. من جهة ثانية، أكَّد عوض أنَّ العجلة تسير إلى الأمام في خطى ثابتة لتوحيد البيت الكشفي الفلسطيني في إطاره الوطني الجامع وضمن المنظومة الموحدة التي يقودها أمين سر اللجنة المركزية لحركة “فتح” اللواء جبريل الرجوب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس “جمعية الكشافة الفلسطينية”، وبمتابعة مباشرة من أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة معالي الوزير عصام القدومي، وبمباركة ودعم سعادة سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية أشرف دبور، وأمين سر فصائل “م.ت.ف” وحركة “فتح” في الساحة فتحي أبو العردات، وأمين سر حركة “فتح” – إقليم لبنان حسين فيّاض. وأضاف: “لقد اقتربنا من عقد مؤتمرنا الوطني العام، وسيكون شاملاً، ويضمُّ كلَّ ساحات العمل الكشفي في الداخل والشتات، وستكون هناك لجنة تنفيذية جديدة تقود العمل الكشفي الجامع، ولن نترك أي مجموعة أو جهة كشفية خارج القبّة الكشفية الموحَّدة”. وختمَ كلمته مُتوجِّهًا بالشكر إلى كلِّ مَن ساهم في إحياء هذه الذكرى وإلى القيِّمين على “الرابطة الثقافية” وإلى قيادة منطقة الشمال التنظيمية ممثَّلة بأمين سرّها وأعضاء منطقتها والمكتب الكشفي الحركي في الشمال. ثُمَّ كانت قصيدةٌ شعريّةٌ للكشفي محمد رنو من مجموعة “رفح” الكشفية. بعد ذلك صعدت فرقة عشاق الأقصى إلى المسرح حيث أدَّت أجمل أغانيها للختيار وفلسطين والقدس والأقصى والتراث والفلكلور الفلسطيني وسطَ تفاعلٍ كبيرٍ من الجمهور.

شاهد أيضاً

فايا يونان تبدع على مسرح الرابطة الثقافية

اقامت الرابطة الثقافية في طرابلس حفلا فنيا للفنانة المبدعة والمتألقة فايا يونان وذلك على مسرح ...